الصحة

وجع العضلات ماذا يحدث أثناء التمرين ؟

وجع العضلات

وجع العضلات ماذا يحدث للعضلات أثناء التمرين؟ هنا الجواب بالتفصيل في هذه المقالة.

ماذا يحدث أثناء التمرين؟

قد يشعر بعض الأشخاص  بوجع  في العضلات أو زيادة في التنفس بعد دقائق من التمرين. قد يكون هذا الألم طبيعيًا ، وعادة ما يحدث أثناء التدريب ، خاصة عند الرياضيين المحترفين.

اقرا ايضا : شرح موقع مور نيش للربح من الافيلييت فى 2021 ( افضل موقع افلييت )

إليك ما يحدث للعضلات بالتفصيل أثناء التمرين:

  1. عندما تنقبض العضلات ، فإنها تحتاج إلى طاقة على شكل ATP ، لذلك يحدث الألم على وجه التحديد عند ممارسة الرياضة لأن الجسم لديه طاقة كافية لحوالي عشر ثوانٍ ثم يحتاج إلى إعادة تصنيعه.
  2. يستخدم الجسم العديد من مسارات الطاقة لإنتاج الطاقة التي يحتاجها ، بما في ذلك تحلل السكر اللاهوائي وتحلل السكر الهوائي لتوفير الوقود لممارسة العضلات. يبدأ بتحلل السكر اللاهوائي ثم يتحول إلى تحلل هوائي لمواصلة إنتاج الوقود في العضلات.
  3. يستخدم تحلل السكر الهوائي الكثير من الأكسجين لتحويل الجليكوجين والدهون وحمض اللبنيك المخزنة إلى طاقة. وتجدر الإشارة إلى أن قدرة الجسم على الاستفادة من التحلل الهوائي تمكنه من الحفاظ على تقلص العضلات لساعات متتالية.
  4. يؤدي التحول من نظام طاقة إلى آخر إلى ما يسمى بسمنة الأكسجين – وهو مصطلح يطلق على كمية الأكسجين التي يستهلكها الجسم أثناء فترة التعافي – حيث يزداد حجم الأكسجين المستهلك أثناء الراحة ، بحيث يمكن للجسم نقل الأكسجين إلى عضلات العمل بسرعة كافية لتسهيل التحلل الهوائي.

لذلك ، أثناء التمرين ، يشعر معظم الناس بألم في العضلات وشعور بعدم القدرة على التقاط أنفاسهم جيدًا بسبب الحاجة المتزايدة لنقل الأكسجين إلى العضلات.

وجع العضلات
وجع العضلات

وقت التعافي من آلام وجع العضلات أثناء التمرين

وجع العضلات الناجم عن التمرين غالبًا ما يستمر من ثلاثة إلى خمسة أيام ، وتتفاوت شدة الألم من خفيف إلى شديد ولا يطاق ، ويظهر هذا الألم عادة في اليوم التالي بعد التمرين.

هناك بعض الأشياء التي تساعد في تخفيف وجع العضلات أثناء التمرين ، ومنها ما يلي:

  • وسائل الراحة.
  • ضع كمادات الثلج على مناطق الألم.
  • تناول المسكنات.
  • تدليك منطقة الألم.

وتجدر الإشارة إلى أنه من المهم تجنب الخلط بين آلام العضلات الناتجة عن حالة صحية وألم العضلات الذي يحدث أثناء ممارسة الرياضة. عندما تشعر بألم حاد مفاجئ مثل إجهاد العضلات أو التواء ، يجب أن تسعى للحصول على رعاية طبية فورية.

نصائح لتقليل وجع العضلات أثناء التمرين

اقرا ايضا : معلومات عن تكسر الشعر بعد البروتين 2021 ( كل ما تريد معرفته )

بعد أن تعرف ماذا يحدث للعضلات أثناء التمرين؟ هناك بعض النصائح لتقليل وجع العضلات أثناء التمرين ، وهي كالتالي:

  • ابدأ تمارين الإحماء والتمدد لمدة عشر دقائق متتالية على الأقل ، خاصة قبل تمارين القوة أو تمارين القلب.
  • تجنب رفع الأوزان الثقيلة في البداية ، لكن الأفضل أن تبدأ بأخف أوزان ممكنة ثم زيادتها تدريجياً.
  • احرص على أداء التمارين بشكل صحيح ، لأن الحركات الخاطئة في التمرين تؤدي إلى آلام العضلات.
  • ركز على تقنيات التنفس العميق أثناء ممارسة الرياضة.
  • ابتعد عن القيام بنفس التمرين لفترة طويلة ، وخذ قسطًا من الراحة بين الحين والآخر لتجنب إجهاد العضلات.
  • استشر الطبيب قبل القيام بأي تمرين جديد ، خاصة إذا كان الشخص يعاني من إصابات سابقة أو حالات صحية مزمنة.

متى تقلق بشأن وجع العضلات أثناء التمرين؟

هناك بعض أنواع الآلام التي تظهر نتيجة تمرين العضلات مما يتطلب استشارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب. قد يكون الألم كما يلي:

  • يظهر فجأة وبشدة.
  • يعيق حركة جزء من الجسم أو يمنع الحركة تمامًا.
  • يحدث في منطقة سبق أن أصيبت أو خضعت لتدخل جراحي.
  • يترافق مع تورم شديد أو تشوه.
  • يستمر لعدة أيام ، حيث أن الراحة أو الثلج أو الأدوية المضادة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية لا تعمل.
  • إنها تزداد سوءًا ، وليس أفضل.
  • يسبب الغثيان وارتفاع درجة الحرارة والقشعريرة.
  • اجعل المريض مستيقظًا طوال الليل.

يزداد مستوى طاقة العضلات 30 مرة أثناء التمرين ، ويزداد استهلاك الوقود بنفس النسبة.

وجع العضلات
وجع العضلات

قد يعجبك :كورس excel كامل : افضل الكورسات على الانترنت 2021

بشكل عام ، تحصل العضلات على الطاقة من تكسير الجليكوجين (سكر معقد) والدهون والبروتين بنسب مختلفة. يمكن تخزين هذه المركبات في العضلات بالفعل ، أو الحصول عليها عن طريق العضلات من الدم.

خلال ممارسة الرياضة:

  1. تحرق  الدهون بشكل رئيسي خلال التمارين منخفضة الشدة.
  2. تحرق  الكربوهيدرات في المقام الأول أثناء التمارين عالية الكثافة.
  3. تتجنب تحطيم البروتين في “بنيتها التحتية” وحرقها كوقود.
  4. تتعرض  لتمزقات صغيرة جدًا أثناء التمرين ويتم إصلاحها في حالة الراحة.

قد تواجه رعشات عضلية أثناء التمرين ، لكن لا داعي للقلق بشكل عام ويجب اتباع الخطوات المذكورة في مقالتنا حول هذا الموضوع لتجنب هذه الحالة.

عندما تصل إلى نهاية نشاطك ، تبدأ مخازن السكريات والدهون ومركبات الطاقة الأساسية الأخرى في النفاد من عضلاتك وتبدأ عضلاتك في الحصول على هذه المركبات من دمك.

في نهاية التمرين ، تبقى 30٪ فقط من هذه المركبات في العضلات.

يستقر الجسم في حالة من الإرهاق العام والإرهاق بعد التمرين ، وذلك للأسباب التالية:

  • تستنفد مخزونها من الطاقة.
  • تحتوي العضلة على تمزقات مجهرية صغيرة جدًا تحتاج إلى الإصلاح.
  • تراكم الفضلات الناتجة عن تفكك هذه المركبات في العضلات.
  • تغير مؤقت في نسبة أملاح الدم.
  • التعب العام للجهاز العصبي.
  • تعب عام في الرئة.
  • ارتفاع معدل ضربات القلب

وجع العضلات

الفرصة الذهبية لتغذية عضلاتك

فترة 2-3 ساعات بعد التمرين هي فترة تكون فيها العضلات جائعة جدًا وجاهزة لإعادة البناء وتكون الإنزيمات متحمسة جدًا للإصلاح والبناء ، لذا اغتنم هذه الفرصة لتناول البروتينات والفيتامينات ومضادات الأكسدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!